الرئيسية / إقتصاد / اليورو يتراجع عقب دراسة إجراءات وقيود جديدة ضد فيروس كورونا

اليورو يتراجع عقب دراسة إجراءات وقيود جديدة ضد فيروس كورونا

 

 

فنلندا بالعربي- وكالات

أنهى اليورو تعاملات الأربعاء في الاتجاه الهابط متأثرا بالإجراءات التي تدرسها ألمانيا وفرنسا للحد من انتشار فيروس كورونا علاوة على حالة من السلبية أشاعتها توقعات ما قبل الانتخابات الرئاسية في الولايات المتحدة وسط ارتفاع مستمر في حالات ووفيات فيروس كورونا في الولايات المتحدة جنبا إلى جنب مع منطقة اليورو.

وهبط اليورو/ دولار إلى 1.1744 مقابل الإغلاق اليومي السابق الذي سجل 1.1783. وارتفع الزوج إلى أعلى مستوى له على مدار يوم التداول الجاري عند 1.1788 مقابل أدنى المستويات الذي سجل 1.1717.

وتتصاعد السلبية في الأسواق منذ إعلان السلطات في كل من ألمانيا وفرنسا، أكبر اقتصادين في منطقة اليورو، دراسة المزيد من القيود على النشاط الاقتصادي للحد من انتشار فيروس كورونا، وهو ما يؤثر سلبا وبشكل مباشر على أصول المخاطرة في مقدمتها العملة الأوربية الموحدة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: هذا المحتوى محمي