الرئيسية / حوادث / 25 حالة وفاة و270 ألف نازح جراء الفيضانات الأخيرة بالصومال

25 حالة وفاة و270 ألف نازح جراء الفيضانات الأخيرة بالصومال

فنلندا بالعربي- وكالات

أدت الأمطار الغزيرة والفيضانات التي اجتاحت أجزاء من الصومال في الآونة الأخيرة إلى تسجيل 25 حالة وفاة و47 جريحا في ظل نزوح أزيد من 270 ألف شخص؛ وفق ما أوردت المنظمة العالمية للصحة.

ونشرت المنظمة العالمية تقريرا على حسابها الرسمي في مواقع التواصل الاجتماعي تحدثت فيه عن الخسائر الناجمة عن الفيضانات التي دمرت في غضون الأيام الماضية أجزاء في وسط وجنوب الصومال.

وقالت المنظمة الخميس على “تويتر” إن الفيضانات الأخيرة أدت إلى حدوث 25 حالة وفاة و47 جريحا.

وأضافت أن الأمطار الغزيرة والسيول دفعت إلى نزوح 270 ألف شخص، لافتة إلى أن الفيضانات “تدمر البنية التحتية وسبل العيش”.

وتسببت الأمطار الموسمية الغزيرة في حدوث فيضانات على طول نهري جوبا وشبيلي في ولايات هيرشابيل وجوبالاند وجنوب غرب البلاد.

في غضون ذلك، أفادت منظمة اليونيسف بأن حوالي 200 ألف طفل تضرروا جراء الفيضانات الغزيرة في بيليت وين وبردال وبيدوة وجوهر ومهادين في الصومال.

وأوضحت المنظمة أن آلاف العائلات أجبرت على مغادرة منازلها والانتقال إلى المناطق المرتفعة. ويعيش العديد من النازحين في مخيمات مؤقتة أو في العراء.

ويحتاج الكثيرون من هؤلاء، بشكل ملح، إلى المياه النظيفة وخدمات الصرف الصحي والنظافة الصحية والمأوى الآمن والإمدادات الصحية والغذائية.

ووفق مكتب تنسيق الشؤون الإنسانية في الصومال، فإنه لا يمكن تلبية الاحتياجات متوسطة وطويلة الأجل للمجتمعات المتأثرة بالموارد المتاحة الآن ، وهناك حاجة شديدة إلى مزيد من المساعدات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: هذا المحتوى محمي