الرئيسية / ثقافة و فن / فنان فنلندي يحول شخصيات ديزني إلى بشر

فنان فنلندي يحول شخصيات ديزني إلى بشر

فنلندا بالعربي- وكالات

يمتلئ عالم ديزني بالعديد من الشخصيات الخيالية العالقة في أذهان الجميع وليس الأطفال فقط، لكن أحد الفنانين قرر أن يدب الروح في هذه الشخصيات لتصبح حقيقية.

يحاول الفنان الفنلندي جيركا فاتاينين منذ سنوات تحويل أشهر شخصيات ديزني مثل “سندريلا” و”طرزان” إلى أشخاص حقيقيين، وبدأ مشروعه بشخصية “أورسولا”، بحسب موقع “بيزنس إنسايدر” الأمريكي.

وقال “فاتاينين”: “ذات يوم في عام 2011، قررت أن أتحدى نفسي، وأقوم بقليل من المرح عبر برنامج فوتوشوب، باستكشاف ما يمكن أن تصبح عليه شخصية أورسولا من فيلم (ذا ليتل ميرميد) إذا كانت بشرية”، وكانت النتيجة مذهلة.

وأضاف أن شخصية “أورسولا” طالما كانت المفضلة لديه من بين جميع شخصيات ديزني، ونجاحه في تحويلها إلى بشرية باستخدام برنامج “فوتوشوب”، جعله يعيد التجربة مع شخصيات أخرى، مثل الشريرة “كرويلا دي فيل” من فيلم “101 مرقش”، التي كانت تحول الكلاب إلى معاطف من الفرو”.

كما أعاد الفنان الفنلندي تجسيد شخصية الأميرة بيل من Beauty and the beast، وأقر أن رسم أميرات ديزني كان أكثر سهولة من رسم الشخصيات الشريرة التي تتطلب العديد من تفاصيل الوجه لإظهار الخبث.

وكان الدافع وراء إطلاق هذا المشروع تعلق “فاتاينين” بالعديد من شخصيات ديزني منذ طفولته، ورسم صورة حقيقية لكل منهم في خياله.

وقال “فاتاينين” إن تصميم شخصيات مثل “إيلسا” و”موانا” كان صعبا عليه لأنه لم ينمو مع مثل هذه الشخصيات الجديدة في “ديزني”، التي بدلاً من أن يعتمد في إعادة تجسيدها على ذاكرته اعتمد أكثر على البحث.

وأعرب “فاتاينين” عن سعادته بإعجاب الناس بالصور التي قام بإعادة تجسيدها، سواء كان ذلك بسبب شعورهم بالحنين إلى الماضي، أو لإعادة تواصلهم مع هذه الشخصيات بشكل جديد، أو لمجرد الشعور بالفرح لرؤية شيء جديد أسعدهم.

وقام الفنان الفنلندي جيركا فاتاينين أيضاً بإعادة تجسيد العديد من الشخصيات الشهيرة من “ديزني”، مثل هرقل وطرازان والأمير إيريك.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: هذا المحتوى محمي