الرئيسية / رياضة / لاستعادة الزعامة الأوروبية.. حرب النجوم بين ريال مدريد وبرشلونة

لاستعادة الزعامة الأوروبية.. حرب النجوم بين ريال مدريد وبرشلونة


فنلندا بالعربي- أ ف ب

بعد خروجهما المذل من مسابقة دوري أبطال أوروبا، بدأ قطبا كرة القدم الإسبانية ريال مدريد وبرشلونة إعداد العدة لاستعادة الزعامة القارية من خلال التخطيط لإبرام تعاقدات ضخمة تعزيزاً لصفوفهما الموسم المقبل.

وكان ريال مدريد حامل الرقم القياسي في عدد الألقاب في مسابقة دوري أبطال أوروبا (13 لقباً) خرج من الدور ثمن النهائي بخسارته القاسية على ملعبه امام أياكس أمستردام الهولندي 1-4 على الرغم من تقدمه 2-1 خارج ملعبه، ولم تكن حال برشلونة أفضل لأنه تقدم على ملعبه على ليفربول الإنجليزي بثلاثية نظيفة في ذهاب دور الأربعة قبل أن يسقط سقوطاً مدوياً 0-4 إياباً على ملعب أنفيلد ويودع خالي الوفاض.

وللمرة الأولى منذ 2013 لن يكون لقب دوري أبطال أوروبا من نصيب ريال مدريد أو برشلونة، وبالتالي بدأ الهجوم المعاكس لقطبي الكرة الإسبانية من أجل وقف احتكار الفرق الإنجليزية على المسابقات الأوروبية كما حصل هذا الموسم بعد بلوغ ليفربول وتوتنهام نهائي دوري الأبطال، وتشلسي وآرسنال نهائي “يوروبا ليغ”.

وتحدثت الصحف الإسبانية عن قدوم أكثر من محتمل للبلجيكي إدين هازار إلى ريال مدريد، والأمر ينطبق على الفرنسي إنطوان غريزمان الذي أعلن رسمياً رحيله عن صفوف أتلتيكو مدريد وبات مرشحاً للانتقال إلى برشلونة.

ورغم أنها تفتتح في إسبانيا في الأول من يوليو (تموز) المقبل (تقفل في الثاني من سبتمبر) فإن سوق الانتقالات باتت في الآونة الأخيرة مادة دسمة للصحف الإسبانية، على غرار الإعلان المفاجئ لغريزمان رحيله عن أتلتيكو مدريد في نهاية الموسم.

وقالت صحيفة ماركا معلقة على قرار غريزمان بالرحيل “إنه ذاهب”. أما صحيفة سبورت فذكرت تحت عنوان عريض “غريزمان اتخذ القرار”.

وستتراجع قيمة البند الجزائي لغريزمان من 200 مليون يورو إلى 120 مليون في الأول من يوليو (تموز).

ويعتبر مدير صحيفة سبورت، أرنست فولش، أن الآراء منقسمة حول غريزمان. وقال في هذا الصدد “غريزمان لاعب يثير جدلاً واضحاً. أنه لاعب رائع وهداف لكنه بعيد جداً لكي يكون الهداف صاحب القميص الرقم 9 الذي يحتاجه الفريق للحلول بدلاً من (الأوروغوياني) لويس سواريز”.

وذكرت تقارير أن غريزمان مستعد لتخفيص أجره السنوي من 20 مليون يورو الى 17 للانتقال الى الفريق “الكاتالوني”.

وكون الفرق الإسبانية ستحظى بأموال كثيرة جراء حقوق النقل الجديدة في الدوري الإسباني لموسم 2019-2020، يمكن لبرشلونة أن ينفق مبلغاً قياسياً هذا الصيف، فبعد حسم صفقة انتقال صانع ألعاب اياكس فرنكي دي يونغ الى صفوفه مقابل 75 مليون يورو، وبانتظار اتمام صفقة غريزمان مقابل 120 مليون يورو، يسعى الفريق “الكاتالوني” إلى التعاقد مع مدافع وقائد أياكس ماتيس دي ليخت الذي يقدر ثمنه بـ70 مليون يورو، أي أن القيمة الاجمالية للتعاقدات ستقارب 300 مليون يورو.

وربما يستعيد برشلونة بعضاً من هذه الأموال من خلال التخلي عن المهاجم البرازيلي فيليبي كوتينيو ولاعب الوسط الكرواتي إيفان راكيتيتش أو المدافع الفرنسي صامويل أومتيتي.

ويبدو السيناريو مماثلاً في صفوف الغريم التقليدي ريال مدريد الذي خرج خالي الوفاض هذا الموسم، حيث تنتظر المدرب الجديد القديم الفرنسي زين الدين زيدان ورشة عمل كبيرة.

ووعد زيدان بإجراء تغييرات جذرية وبحسب الصحف الإسبانية، بدأ الاجتماعات الفردية مع لاعبيه ليعرب لهم عن رأيه بكل واحد منهم ومستقبلهم مع الفريق.

وكشفت ماركا أن ريال مدريد سيتخلى عن ما لا يقل عن 14 لاعباً أبرزهم الويلزي غاريث بايل الذي لا يدخل ضمن مخططات مدربه.

أما من ناحية التعاقدات، فان الصفقة الأولى البارزة قد تكون الحصول على خدمات البلجيكي إدين هازار من تشلسي مقابل مبلغ 100 مليون يورو.

وأشارت صحيفة ليكيب الفرنسية الواسعة الانتشار إلى أن كل الأمور أنجزت بين الطرفين على أن يتم الإعلان رسمياً عن عملية التعاقد بعد نهائي الدوري الأوروبي “يوروبا ليغ” بين تشلسي وآرسنال في باكو في 29 مايو (أيار) الحالي.

أما الصفقة البارزة الثانية فتتعلق بلاعب الوسط الفرنسي بول بوغبا لكن فريقه الحالي مانشستر يونايتد الإنجليزي لن يتخلى عنه إلا مقابل مبلغ قد يصل إلى 140 مليون يورو، بحسب بعض التقارير.

ويسعى ريال مدريد إلى التعاقد مع مهاجم هداف وقد تردد اسم الكرواتي لوكا يوفتش من إينتراخت فرانكفورت الألماني

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: هذا المحتوى محمي